عاجل
أخر الأخبار
ديمة المحمود: أول حكم لكرة القدم في دير الزور
الجمعة 30 أكتوبر 2020

شعاع/ موقع صحيفة تشرين

 

 

بدأت رياضية ومارست عدة ألعاب منها: ألعاب القوى ،المصارعة، السلة، واتبعت دورات عدة في التدريب لتتجه بعدها لمجال التحكيم ، وتكون أول حكم لكرة القدم في محافظة دير الزور ، وما بين المجالين كان الاتجاه الثالث للدخول في غمار العمل الإداري وتكون عضواً في اللجنة التنفيذية بدير الزور ، وتمثل شريحة الشباب.
ديمة المحمود تجمع في شخصيتها الكثير من الصفات التي تجعل منها رياضية ناجحة تقول:
بدايتي كانت مع لعبة السلة ، ومثلت منتخب دير الزور عام 2006 ، وبقيت فترة قصيرة قبل أن أتوجه لألعاب القوى التي وجدت نفسي فيها ، وتحديداً في نادي العمال في لعبة السباعي ، وفي هذه الفترة كنت طالبة في المرحلة الثانوية ، وعند حصولي على الشهادة الثانوية دخلت المعهد الرياضي ، وجمعت بين الدراسة وممارسة الرياضة ، كون هناك حالة توافقية ومشتركة بين الاثنين ، ومع ضغط الوقت لم أكن لأجعل الفرصة تفوتني من خلال اتباع عدد من الدورات بمجال التحكيم بكرة القدم ، لأنني أحببت هذا المجال ، وهو يحتاج إلى سرعة وجرأة باتخاذ القرار ، وأجد في نفسي القدرة على هذا الأمر ، وأول مباراة قمت بتحكيمها كانت في دير الزور وجمعت الزراعة والمحافظة ، ثم تابعت بتحكيم عدد من المباريات بفئة البراعم ، ليتم تصنيفي حكم درجة ثانية ، لألاقي التشجيع الكبير من قبل أسرتي ومن الوسط المحيط ، وكوني من أسرة رياضية فكان الدخول لمجال التحكيم أمراً سهلاً.
وتتابع المحمود حديثها: حصلت على مراكز عدة متقدمة ومنها: المركز الثالث في سباق الضاحية 10 كيلو مترات والذي أقيم في القنيطرة عام 2010 ، وحصلت على المركز الثالث في بطولة الجمهورية في رمي الرمح والذي أقيم في دمشق عام 2008 ، والمركز الثاني في بطولة الأندية حواجز في دمشق ، وشاركت في بطولة الجمهورية للمصارعة وحصلت على المركز الثاني في البطولة في دمشق عام 2011 ، ومنذ أيام اتبعت دورة في دمشق مدربات آسيويات ، وحالياً أقوم بعملية تجميع واستقطاب لعدد من اللاعبات لتشكيل فريق كرة قدم أنثوي.
وفي حياتي الرياضية يرجع بالفضل للمدربة هديل حنتي والمدرب علي مطر وفي مجال التحكيم نصر حميدي بسبب ما قدموه لي من مساعدة وتشجيع وتدريب.
أما حول العمل الإداري فتقول المحمود: كنت عضواً في اللجنة الفنية لألعاب القوى ، ومن ثم سميت عضواً في اللجنة التنفيذية في محافظة دير الزور لتمثيل شريحة الشباب ، وأشغل في الوقت الحالي رئيس مكتب المنشآت ، وأتمنى أن تكون هناك نقلة في هذا المجال من خلال تأهيل ملعب دير الزور والمنشآت الرياضية لتبقى دائماً حاضرة في ذاكرتي ، ولتكون عودة ميمونة لرياضة المحافظة التي عانت من عانته خلال الفترة الماضية ، ونحن اليوم نضع أساس انطلاقة الألعاب لتعود كما كانت ، وتعتلي منصات التتويج.
وتختم المحمود حديثها: فرحتي كبيرة كوني أول حكم بدير الزور لكرة القدم ، وأتمنى أن تعطي الدافع لزميلاتي للدخول بهذا الجانب.


أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.