عاجل
أخر الأخبار
فيسبوك يبدأ بإزالة هذا النوع من المعلومات
الثلاثاء 24 يوليو 2018

وكالة شعاع نيوز/ وكالات

أعلنت منصة التواصل الإجتماعي الأكبر عالمياً  فيسبوك بعد تلقيها موجة انتقادات متزايدة حول المنشورات التي حرضت على العنف في بعض البلدان، أنها ستبدأ في إزالة المعلومات التي تراها خاطئة والتي يمكن أن تؤدي إلى تعرض الناس للأذى الجسدي، وتأتي استجابة المنصة وتوسيع قواعد سياستها حول أنواع المعلومات الخاطئة التي سوف تزيلها ردًاً على حالات في سريلانكا، وميانمار، والهند.

وأوضحت أن القواعد الجديدة لا تنطبق على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى التابعة لها مثل واتساب و انستغرام

وقالت تيسا ليونز Tessa Lyons، مديرة المنتج في فيسبوك: “لقد وجدنا أن هناك أنواعاً من المعلومات الخاطئة التي يتم مشاركتها في بعض الدول والتي يمكن أن تحرض على التوترات وتؤدي إلى أضرار جسدية دون الاتصال بالإنترنت، ونحن نتحمل مسؤولية أكبر ليس فقط لتقليل هذا النوع من المحتوى بل لإزالته”.

وحاول مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك شرح كيف حاولت الشركة التمييز بين الخطاب المسيء والمنشورات الزائفة التي يمكن أن تؤدي إلى أذى جسدي.

وقالت المنصة إنها بموجب القواعد الجديدة سوف تقيم شراكات مع مجموعات المجتمع المدني المحلية لتحديد المعلومات الخاطئة من أجل إزالتها، وقد تم بالفعل تطبيق القواعد الجديدة في سريلانكا وغيرها من الدول.

ويذكر أن منصة التواصل الاجتماعي تمتلك قواعد معمول بها يتم من خلالها التعامل مع التهديد المباشر بالعنف أو الكلام الذي يحض على الكراهية، لكنها كانت مترددة في إزالة الشائعات التي لا تنتهك مباشرة سياسات المحتوى الخاصة بها.


أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

  • بحث

  • آخر الأخبار