عاجل
أخر الأخبار
رجل دين سوداني يفتي بحرمة تناول السكر !
الأثنين 20 أغسطس 2018

شعاع نيوز/ وكالات

 

 

 

أصدر عميد معهد إعداد الأئمة والدعاة بجامعة القرآن الكريم السودانية ناجي مصطفى بدوي، مؤخرا فتوى بحرمة تناول السكر شرعا، معللا ذلك بقوله: “طالما أثبتت الأبحاث العلمية أن ضرره أكبر من نفعه فهو حرام كالخمر وغيره مما فيه ضرر أكبر من النفع”.

وقال بدوي في فتواه إن نسبة 20 بالمئة من السودانيين مصابون بداء السكري الذي يسبب لهم أمراض الكلى والنوبات القلبية، مشيرا إلى أن تكلفة علاج 6 ملايين مريض عالية جداً ويدفعها المواطن والحكومة.

وأوضح ناجي أن مزارع قصب السكر في السودان تشغل مساحة قدرها 140 ألف هكتار في أفضل مناطق الري بالغمر إلى جانب استهلاكها أكثر من نصف مياه الري بالسودان لافتا إلى أن السودان ينتج 800 ألف طن من السكر ويستورد 400 ألف طن في العام وأن جملة الاستهلاك السنوي يبلغ مليون و200 ألف طن.

تأهيل رجل الدين في نهاية المطاف محدود ولا يجعله متخصصا في جميع المعارف والعلوم وبالتالي فإنه غير مؤهل للإفتاء في كل شيء

حيث ازدادت في الآونة الأخيرة مساحات إصدار الفتاوى من قبل رجال الدين لخدمة أغراض متعددة يجيء في مقدمتها الأجندة السياسية لهؤلاء الشيوخ والتيارات التي ينتمون إليها. كذلك لا يخلو موضوع إصدار الفتاوى من السعي لتحقيق مكاسب شخصية من بينها الشهرة والتوظيف في أجهزة الإعلام ومراكمة الثروات عبر المشاريع التجارية.

وقد أدى الارتفاع الكبير في أعداد شيوخ الدين المتعهدين إصدار الفتاوى، بالإضافة إلى عدم وجود ضوابط ومعايير تحكم نوع الفتاوى والأشخاص المؤهلين لإصدارها، إلى حدوث حالة من الفوضى والتضارب. جعلت هذه الحالة هؤلاء الشيوخ يتجرؤون على تناول جميع المجالات الخارجة عن نطاق معرفتهم بما في ذلك التخصصات العلمية الدقيقة ومنها علوم التغذية والطب مدار الفتوى التي نتناولها في هذا المقال.


أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

  • بحث

  • آخر الأخبار