عاجل
أخر الأخبار
النظام السعودي يطالب بإلغاء عضوية نائب تونسي في تدخل لن يكون الأخير
السبت 21 يوليو 2018

شعاع نيوز/ وكالات

في تدخل سافر ليس الأول ولن يكون الأخير ، عمد النظام السعودي إلى الطلب من تونس بإلغاء عضوية أحد نواب البرلمان التونسي وذلك لانتقادها أداء وتصرفات هذا النظام .

حيث أثار تصرف سفير السعودية لدى تونس محمد بن محمود العلي، يوم الأربعاء الماضي، غضباً تونسياً، وذلك إثر طلبه بإلغاء عضوية النائب مباركة البراهمي من «لجنة الصداقة البرلمانية التونسية الخليجية» بسبب مواقفها المناهضة للرياض.

ويُعرف عن البراهمي المنتمية إلى «الجبهة الشعبية» المعارضة شدّة انتقاداتها للسياسات السعودية إزاء مجمل القضايا العربية، ومدى رفضها للعدوان ضدّ اليمن.

وفي حديث صحافي، أوضح القيادي في «الجبهة» محسن النابتي، ما جرى بالقول: «فاجأنا السفير السعودي خلال الجلسة بطلب غريب يتمثل في دعوته البرلمان التونسي للقيام بدور في مساندة السعودية في حربها في اليمن وضد ما أسماه بالعدوان الذي تتعرض له من سوريا وحزب الله وإيران واليمن»، الأمر الذي رفضته البراهمي وانتقدته، ما دفع السفير إلى إبداء انزعاجه العلني حيال عضوية البراهمي في اللجنة، والتهديد قائلاً: «اعتبروا هذه اللجنة ميتة طالما هذه المرأة موجودة فيها».


أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.