سجلت الليرة التركية مستويات أقل بقليل فحسب من 5 ليرات للدولار، الخميس، بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات على وزيرين تركيين، فيما يتعلق بمحاكمة قس أميركي متهم بدعم المحاولة الانقلابية في تركيا عام 2016.
وهوت العملة التركية إلى مستوى قياسي منخفض عند 5.015، الأربعاء، عندما أعلن البيت الأبيض فرض عقوبات على وزير العدل عبدالحميد غول ووزير الداخلية سليمان صويلو بسبب سجن القس أندرو برانسون.

وتلقي الولايات المتحدة باللوم على كلا الوزيرين في اعتقال برانسون واحتجازه.

وسجلت الليرة 4.9863 للدولار في الساعة 015، 5 بتوقيت غرينتش.

يذكر أن العملة التركي فقدت خُمس قيمتها هذا العام بفعل زيادة التضخم والمخاوف المتعلقة باستقلالية البنك المركزي في مواجهة مطالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بخفض أسعار الفائدة.